كرسي ألعاب
كرسي ألعاب

كرسي ألعاب بقيمة 1500$ من صنع Logitech و Herman Miller

لا طالما يحتاج اللاّعب الذي يخصص ساعات كثيرة في جلسات اللعب إلى راحة مستمرة للحفاظ على صحته ، ومع تطور التكنولوجيا تسعى الشركات لتوفير أهم الوسائل والطرق في هذا الشأن، وقد يكون أهم المنتجات هي كراسي الألعاب، وفعلاً اللاعب يحتاج إلى كرسي ألعاب إحترافي ومريح.

في إطار الشراكة التي تجمعهما قامت كل من شركة Herman Miller المختصة في صناعة كراسي المكاتب الفخمة و شركة Logitech المصنعة لاكسسوارات الألعاب بإنشاء كرسي ألعاب جديد أقل ما يمكن أن يوصف به هو أنه مثالي، فتعاون هذين الشركتين الضخمتين لصناعة هذا الكرسي لا يترك مجالا للتشكيك في مدى جودته، و لكن العائق هنا لا يتمثل في الجودة إنما في الثمن، فشراؤه ليس ممكنا ما لم تكن مستعدا لإنفاق 1500 دولار مقابله.

دليلك الشامل لشراء قطع الهاردوير اللازمة لتركيب الحاسوب المناسب

طبعا ستجد أن هذا المبلغ باهظ بالنسبة لكرسي ألعاب، لكنه ليس بالأمر الجديد على شركة Herman Miller  التي تعرض كراسي فخمة يبلغ ثمن أرخصها 600 دولار، كما سبق و أن قامت ببيع العديد من الكراسي التي يتجاوز ثمنها ألف دولار ، و في واقع الأمر يبدو أن 1.5 ألف دولار ليس أغلى سعر لكرسي، فبعض منتوجات الشركة تصل قيمتها إلى ما يقارب 2500$.

و ليس غريبا أن تجد بعض اللاعبين المستعدين لدفع كل هذه الأموال مقابل كرسي ألعاب، فهو ليس مجرد إضافة جمالية لإضفاء الطابع الاحترافي كما يعتقد البعض، بل يمكن اعتباره من الضروريات و قد يضاهي من حيث الأهمية الحصول على أجهزة ألعاب قوية، فالجلوس لساعات طويلة أمام الحاسوب سواء للعب أو البث يتطلب الاستفادة من أكبر قدر ممكن من الراحة ، و إذا كان الكرسي متعبا سيؤثر بشكل مباشر على الأداء، و الأخطر من ذلك أنه سيؤدي إلى العديد من الأضرار الصحية طويلة المدى. و الطريقة الوحيدة لتفادي كل ذلك هي بالاستثمار في كرسي مصمم بعناية ليوفر أكبر قدر من الارتياح، و دون جدال Logitech  و Herman Miller  قد نجحتا في تحقيق ذلك.

لقد تم تصميم هذا الكرسي خصيصا لمحبي الألعاب، و تم تزويده بالعديد من المميزات التي تجعل من امتلاكه تجربة استثنائية بحد ذاتها. فهو يحتوي في دعامة الظهر و المقعد على طبقة اسفنجية تعمل كمبرد يساعد في خفض درجة حرارة جسمك أثناء اللعب، كما أنه يضمن جلوسك في وضعية سليمة و مستقيمة أشبه ما يكون بوضعية الوقوف، و هي علميا الأفضل بالنسبة للعمود الفقري و ستحول دون  الإصابة بأي مشاكل صحية.

و يوفر كرسي الألعاب موضوع حديثنا قدرا كبيرا من التخصيص ليتناسب مع احتياجات كل لاعب، فمن الممكن أن يتم تمديده للحصول على مساحة إضافية لدعم الركبتين، كما أنه يسمح بالتعديل على انحناء دعامة الظهر لتحصل على أكثر وضعية جلوس مريحة على الإطلاق. و فضلا عن ذلك تستطيع تحريك مسندي الذراعين بكل حرية في كلا الجانبين و حتى ربطهما معا من أجل استعمالهما كمساحة مخصصة للحواسيب المحمولة. و من الممكن كذلك التعديل على ارتفاعهما، بحيث يكفي أن تخفضهما لأقل مستوى إذا لم تكن في حاجة لهما، و سيبقيان في متناول يدك لإعادة رفعهما كما تشاء و استعمالهما بكل سهولة.

و هكذا نستنتج أنه قد تم التوفيق بشكل مثالي بين خبرة Logitech في ميدان الألعاب و معرفتهما باهتمامات و احتياجات اللاعبين، مع ابتكار Herman Miller   الرائدة في صناعة الكراسي الفخمة، للحصول في النهاية على كرسي ألعاب لا يركز فقط على الشكل الخارجي كما هو الحال مع معظم العلامات التجارية الأخرى، بل يضع صحة اللاعبين و راحتهم على رأس الأولويات، و يوفر مميزات فريدة من نوعها تساعد على تعزيز الأداء. و لكن بسبب ثمنه الباهظ سيبقى امتلاكه حلما بعيد المنال لمعظم اللاعبين و لن يستفيد منه سوى فئة قليلة منهما.

error: Content is protected !!