بلايستيشن يحقق أفضل سنة مالية له على الإطلاق مع بلوغ مبيعات بلايستيشن 5 إلى 7.8 مليون وحدة
بلايستيشن يحقق أفضل سنة مالية له على الإطلاق مع بلوغ مبيعات بلايستيشن 5 إلى 7.8 مليون وحدة

بلايستيشن يحقق أفضل سنة مالية له على الإطلاق مع بلوغ مبيعات بلايستيشن 5 إلى 7.8 مليون وحدة

ذكرت شركة سوني بأن بلايستيشن يعيش حاليا أفضل سنة مالية له الإطلاق نظرا لوصول عدد مبيعات جهاز بلايستيشن 5 بمفرده إلى ما يناهز 7.8 مليون مع نهاية شهر مارس 2021، و بذلك يكون قد تجاوز مبيعات بلايستيشن 4 التي بلغت 7.6 مليون في نفس الفترة الزمنية، و يجدر بالذكر بأن PS5 قد نجح في اكتساح المبيعات على الرغم من معاناته من مشاكل في الإمداد و نفاذ مخزون معظم تجار التجزئة.


و على هذا الأساس وصلت قيمة المبيعات التي تمكنت شركة سوني المالكة لبلايستيشن من جنيها بحوالي 25 مليار دولار، مع صافي أرباح بلغ 3.15 مليار دولار تقريبا، و هو ما يزيد عن ما حققته بالسنة المالية السابقة.

و قد أشارت سوني إلى أن 34% من إيراداتها لهذه السنة تتعلق أساسا بمبيعات البرامج و المحتويات الإضافية و غيرها من خدمات الانترنت، كما عرفت زيادة ملحوظة في مبيعات الأجهزة بالموازاة مع إطلاق بلايستيشن 5 في شهر نوفمبر، و شهدت السنة المالية ذاتها إصدار عناوين ضخمة للبلايستيشن 4 ، أهمها The Last Of Us 2 و Ghost Of Tsushima و هو ما يفسر ارتفاع الإيرادات.

من ناحية أخرى نجد بأن سوني قد واجهت في الوقت ذاته بعض الخسائر جراء اتباعها استراتيجية تقضي بعرض بلايسيشن 5 بأسعار أقل من تكاليف التصنيع، هذا و قد أضاعت نسبة مهمة من الأموال بسبب ارتفاع تكاليف البيع و النفقات الإدارية المتصلة بإطلاق PS5، و لكن من الواضح أنها قد نجحت في تعويض كل تلك الخسائر من خلال بيع الألعاب و الاشتراكات.

و تتوقع سوني انخفاضا في مبيعات عناوين الطرف الثالث مقابل ارتفاع في مبيعات الطرف الأول و كذا ارتفاع بنسبة 9% في إيرادات أجهزة اللعب مع تزايد الطلب عليها، و لكن مع ذلك من المرجح أن تحقق أرباحا أقل نظرا لارتفاع التكاليف خاصة المتعلقة تطوير الألعاب، إلا أنها تعمل على تدارك الوضع بتحسين ربحية أجهزة اللعب لتتفادى بيع بلايستيشن 5 بخسارة.