واي فاي 6
واي فاي 6

تقنية “واي فاي 6″، هل الأمر جدير بالتجربة؟

تم الإعلان عن العديد من الأجهزة التي تدعم تقنية Wi-Fi 6 | واي فاي 6 خلال معرض الإلكترونيات CES 2020، فهل لديك شغف لتجربة هذا الجيل الجديد؟

  • ما هو الفرق بين تقنية واي فاي 6 والتقنيات الأقدم؟

أطُلقت بعض الأسماء التقنية على تكنولوجيا الواي فاي السابقة والحالية، منها تقنية Wi-Fi 5 التي حملت الاسم 802.11ac و 802.11n لتقنية Wi-Fi 4 و 802.11ax بالنسبة للـ Wi-Fi 6 إلخ… ، ولكن تم إستبدال تسميات المعايير القديمة بتسميات أحدث جعلت الأمر أكثر سهولة على المستخدمين، فيما يتعلق بالتعرف على التقنيات الأحدث  والأسرع.

والجديد في تقنية Wi-Fi 6، أنها توفر نقلاً أسرع للبيانات بنسبة 40%، وذلك عند استخدام راوتر يعمل بهذه التقنية مع جهاز واحد فقط. كما أن هذه التقنية مميزة جدًا عندما تكثر الأجهزة المُستخدمة، فهي مثالية لزيادة السرعة في المقاهي والمنازل الكبيرة، وصرحت شركة Intel بأن هذه التقنية ستزيد من سرعة نقل البيانات بمعدل 4 مرات على الأقل لكل مُستخدم.

  • تقنية Wi-Fi 6 متوافقة مع الإصدارات السابقة:

يمكنك أن تستخدم هاتف ذكي يدعم تقنية Wi-Fi 6  مع راوتر بتقنية Wi-Fi 5 أو بتقنيات أقدم، والعكس صحيح. ولذلك، ليس شرطًا أن تكون كافة الأجهزة المستقبلة تدعم تقنية Wi-Fi 6، لأن الراوتر الذي يعمل بتقنية Wi-Fi 6 يمكنه أن يبث الإشارة لأجهزة تدعم هذه التقنية وأجهزة أخرى تدعم تقنيات أقدم في الوقت ذاته.لكن لكي تستفيد من السرعة التي ستمنحك إياها تقنية Wi-Fi 6 الجديدة، يجب أن تتوفر هذه التقنية في كلا الجهازين، الراوتر والجهاز المستقبل للإشارة.

وإذا كنت تنوي ترقية جهاز الراوتر ليعمل بهذه التقنية، فمن الجيد أن تُدرك أن أجهزة الاستقبال المتوفرة لدى عملائك لن تتوفر بها هذه التقنية، لأنها جديدة. وبالطبع لن يكون عليك أن تشتري لاب توب وهاتف جديدان لتتمكن من تحقيق الاستفادة من تقنية Wi-Fi 6 الجديدة. ولكن قد يأتي الأمر بشكل تدريجي، تمامًا كما حدث مع تقنية Wi-Fi 5.

  • من أين يمكنك الحصول على أجهزة الراوتر التي توفر تقنية Wi-Fi 6؟


هذه الأجهزة متوفرة الآن بالمتاجر الإليكترونية، من الشركات TP-Link وNETGEAR وAsus. ستجد أن الخيارات المتاحة أقل من الخيارات المطروحة عند شرائك راوتر بتقنية Wi-Fi 5. كما أن Wi-Fi 6 أعلى سعرًا.  بالإضافة إلى ذلك، إذا كنت ترغب في ترقية الراوتر الخاص بك من Wi-Fi 5 إلى Wi-Fi 6، فلن تكون تلك خطوة مُحبذة، لكن في حال رغبت في شراء راوتر جديد لأول مرة، فمن الأفضل أن تختار النوع الذي يعمل بتقنية Wi-Fi 6، لكن ابحث أولاً عن السعر الأفضل.

والخبر السار أن المُصنعين لهذه الأجهزة قد أعلنوا خلال معرض CES 2020 عن أنه سيتم طرح خيارات أكثر من هذه الأجهزة خلال العام الحالي، مما سيمنحك أسعارًا أفضل.

  • الأجهزة التي تدعم تقنية واي فاي 6:


ثمة عدد قليل جدًا من أجهزة اللاب توب والهواتف تدعم هذه التقنية في الوقت الحالي.  ومنها iPhone 11 و iPhone 11 Pro وiPhone 11 Pro Max. لكن لم تطرح شركة Apple  أي أجهزة iPad أو  Macتدعم هذه التقنية. ومن شركة سامسونج تدعم Galaxy Note 10 series و Galaxy S10 series و Galaxy Fold التقنية الجديدة.

أما عن أجهزة اللاب توب التي تدعم تقنية Wi-Fi 6، فهي XPS 13 من شركة Dell و Spectre x360 13 من شركة HP. في حين لا تتوفر حتى الآن أجهزة بلاي ستيشن أو إكس بوكس أو تلفاز ذكي تدعم هذه التقنية.

  • هل تستحق تقنية Wi-Fi 6 التجربة؟


إنه أمر رائع أن تتجه لاستخدام الأحدث والأسرع، لكن ليس من الضروري أن تقوم بترقية الراوتر الخاص بك وتقتني واحدًا يعمل بالتقنية الجديدة، خاصةً إذا كنت مُعجبًا بالتقنية التي تستخدمها حاليًا.  لكن إذا كان لديك بالفعل هاتفًا أو لاب توب يعمل بهذه التقنية، فيمكنك حينها السعي لاقتناء راوتر يدعم تقنية Wi-Fi 6 لتستمتع بالسرعات الجديدة. ومن المتوقع أن تنتشر هذه التقنية ويقل سعرها خلال الأعوام القادمة.

  • التقنية التالية Wi-Fi 6E:

Wi-Fi 6E هي التقنية القادمة، لا يوجد لها تاريخ إصدار متوقع، لكنها في طريقها إلينا. ومن شأنها أن تزيد نطاق التردد إلى 6 جيجا هيرتز. لكن لن يمكنك الاستفادة من هذه الميزة إلا إذا كانت الأجهزة المستقبلة تدعم التقنية ذاتها، ولا تزال التكنولوجيا تواصل سيرها نحو المستقبل في سباق مع الزمن، وربما نسمع في القريب العاجل عن تقنية Wi-Fi 7.

شاركنا رأيك، هل ستختار ترقية الراوتر الخاص بك إلى تقنية Wi-Fi 6 الجديدة.

error: Content is protected !!