إكس بوكس سيريس إكس
إكس بوكس سيريس إكس

لماذا لا تعتقد مايكروسوفت أن نينتندو و سوني هما منافساها الرئيسيين في مجال الألعاب ؟

عندما يتعلق الأمر بألعاب الجيل التالي ، فإن مايكروسوفت | Microsoft لا ترى حقا أن سوني | Sony و نينتندو | Nintendo لا يزالان في قائمة أشرس منافسيها . مع أنها في العادة كانت تتنافس مع بلايستيشن | PlayStation للسيطرة على عالم الألعاب ، لهذا فمن الواضح أن هذا التحول في التركيز قد جاء بشكل أساسي ليرسل رسالة قوية حول كل من مخططاتها المستقبلية في ما يخص اكس بوكس سيريس اكس | Xbox Series X و رؤيتها المستقبلية لتطور الألعاب.

قد يبدو من أول وهلة أنه لمن الحماقة من مايكروسوفت أن تعتقد بأنها لا يجب أن تقلق بعد الان بخصوص منافسيها في مجال وحدات التحكم. ففي هذا الجيل ، فجهاز بلايستيشن 4 قد تفوق بفارق كبير على جهاز اكسبوكس ون ، ما سيمنح شركة سوني الامتياز عند طرحها لوحدات التحكم الجديدة، لدرجة أنها أصبحت واثقة بما فيه الكفاية من نفسها لتخطي معرض الترفيه الالكتروني E3 للمرة الثانية على التوالي. لهذا فإنه لمن الغريب حتى أن تلمح مايكروسوفت إلى هذا النوع من المواقف المتسرعة، إلا أنها و على ما يبدو تقوم بالتخطيط على المدى البعيد.

و قد صرح فيل سبينسر | Phil Spencer الرئيس الحالي للاكس بوكس بأنَّ مايكروسوفت تتنافس في المقام الأول مع أمازون | Amazon و غوغل | Google بدلا من تنافسها مع سوني و نينتندو ، الذين يعتبرهما حسب تعبيره ” خارح الحسابات” بالنسبة لشركة مايكروسوفت و منافسيها الجدد ، عندما يتعلق الأمر بالهدف النهائي الأسمى ، ألا و هو إتاحة الألعاب لأكبر عدد ممكن من الأشخاص.

كل ما نعرفه عن جهاز الإكس بوكس سيريس إكس

و لتحقيق ذلك الهدف ، مايكروسوفت تتطلع بشدة إلى مشروعها المتعلق بتقنية بث الألعاب xCloud المدعومة أساسا ببنية Azure Cloud التي أنشأتها الشركة . و على ما يبدو فإنها تسعى إلى خلق نظام بيئي (Eco System) بدل الاعتماد على وحدة تحكم منفردة ، و هذا ما يفسر أن منصّة اكس بوكس سيريس اكس ستكون عند طرحها متوافقة مع الاصدارات السابقة من حيث تشغيل الألعاب و لن تكون العابها حصرية إذ ستتمكن من تجربة ألعاب الاصدارات القديمة على هذه المنصة الجديدة أيضًا، كما أن هذا يفسر أيضا كيف أن منفذ الجهاز الخلفي يسمح بإضافة مساحة تخزين.

و بذلك فإن مايكروسوفت ليست قلقة بشأن أي من إصدارات أجهزتها ستستخدم لغرض اللعب، بقدر ما هي قلقة بخصوص إمكانية لعبك به مهما كان المكان الذي تتواجد به و في أي وقت تريد.

في واقع الأمر ، الجيل الجديد من اكس بوكس ليس مجرد وحدة تحكم منفردة ، بل على ما يبدو فإن اكس بوكس سيريس اكس ماهي إلا النموذج الأول من عدة نماذج للجهاز الجديد (بشكل شبيه بالأيفون 11، 11 برو و 11 برو ماكس ). بل و من غير المستبعد أن تطلق مايكروسوفت نسخة رقمية أرخص من الجهاز، إذ أنها لم تعد تسعى وراء زيادة كمية وحدات التحكم التي تبيعها ، مثلما تفعل سوني ، بدل ذلك هي تبحث عن وسائل لتطوير المعدات التقليدية و خلق نظام أكثر انسيابية ، حيث يمكنك فيه اللعب باستعمال مختلف الأجهزة ، لكن تحت كنف جهاز اكس بوكس.

من المؤكد أن مايكروسوفت لم تكن لتتخذ هذا القرار لو أنها نجحت في مبيعات الاكس بوكس السابقة ، حينها كانت ربما لتستمر فقط في إنتاج وحدات التحكم الاعتيادية . لكن في الوقت ذاته يبدو أن تغيير التوجه نحو الألعاب السحابية هو النتيجة المنطقية لمخططاتها الأصلية لجهاز إكسبوكس ، فمع إكسبوكس 360 و إكسبوكس ون كانت مايكروسوفت تسعى لأن يكون جهازها هو الأداة الوحيدة الكافية لقضاء كل أغراضك الترفيهية ، أما الان فهي تريد بالأحرى أن يشكل كل جهاز محورا للاكس بوكس الخاص بك.

error: Content is protected !!